رئيس شركة أسلحة إيطالية: حظر الصادرات للسعودية سيضر بأوروبا

انضم أليساندرو بروفومو، رئيس شركة صناعة الأسلحة الإيطالية العملاقة "ليوناردو"، إلى قائمة طويلة لمنتقدي الموقف الألماني، الذي يفرض حظرا مؤقتا على تصدير الأسلحة إلى السعودية، موضحاً أن هذا التحرك يضر بفرص تكامل صناعات السلاح في أوروبا، بحسب ما نشره موقع "Defense News".

وقال بروفومو إن ألمانيا ربما ترفع الحظر في نهاية المطاف عن مبيعاتها للسعودية، ولكن الحظر الحالي يهدد جهود الاتحاد الأوروبي لتصدير أسلحة مشتركة الصنع.

وقال: "دعونا نرى ما إذا كان الحظر سيستمر، ولكن ما يقلقني أكثر هو أننا نجازف بتفتيت نظام دفاعي أوروبي".

لا ضرر ولا ضرار

وفرضت ألمانيا حظراً مؤقتاً على المبيعات إلى السعودية، على خلفية التدخل لوقف حد للصراع اليمني، وهو القرار الذي ألحق الضرر بالأطراف الأوروبية الأخرى، التي ترتبط مع ألمانيا في صناعات إنتاج مشترك للأسلحة.

وتعد شركة "ليوناردو" جزءاً من مجموعة شركات صناعية كبرى تنتمي لـ4 دول، هي إيطاليا وألمانيا وبريطانيا وإسبانيا. وقامت شركة "ليوناردو" ببيع 72 مقاتلة أوروبية الصنع إلى السعودية، ولا يزال أمر توريد عدد 48 مقاتلة أخرى معلقاً بسبب القرار الألماني.

وفي مقابلة مع موقع Defense News، قال بروفومو إنه في حالة الأسلحة التي يتم تصنيعها في إطار برامج أوروبية مشتركة، مثل المقاتلة "يوروفايتر" Eurofighter، يجب ألا يؤدي الحظر، الذي يمكن أن يصدر عن طريق أحد الشركاء، إلى تعرض صفقات التصدير للخطر.

وأضاف بروفومو: "الوضع المثالي بالنسبة لدولة عضو في الاتحاد الأوروبي، (وتعتبر مقاولاً رئيسياً) في أي صفقة تصدير، أن تصدر رخصة التصدير، سارية للاتحاد الأوروبي"، مشيراً إلى أنه "في الولايات المتحدة، لا يحتاج أي سلاح، يتم إنتاجه في كاليفورنيا أو أيداهو أو تكساس أو ميشيغان على سبيل المثال، إلى ترخيص تصدير من أي من هذه الولايات على حدة. إننا (دول الاتحاد الأوروبي) بحاجة إلى التحرك في هذا الاتجاه، وإلا فإنه سيكون من الصعب للغاية أن يكون لدينا برامج أوروبية حقيقية".

حماية حقوق باقي الشركاء

واستطرد بروفومو قائلاً: "تحتل بريطانيا المرتبة الأولى في تصدير مقاتلات Eurofighter إلى السعودية. وتمت الموافقة على البيع من قبل البرلمان البريطاني، ومن غير المناسب أن يقوم بلد بمفرده، وبشكل مستقل عن أطراف حلقات الإنتاج القيمة، بما يؤدي إلى وقف البيع"، معرباً عن اعتقاده بأن "ألمانيا ستعيد فتح الصادرات في نهاية المطاف إلى السعودية".

وأسهمت منتجات شركة "ليوناردو" في مجال الرادار والإلكترونيات، الذي قدمته لشركة Eurofighter، في الأداء القوي للشركة خلال عام 2018، حيث ارتفعت المبيعات بنسبة 5% وارتفعت الأرباح بنسبة 83%.

وتتوقع الشركة المنتجة للمقاتلة Eurofighter زيادة أخرى في الإيرادات تصل إلى 5% أخرى هذا العام، لتصل إلى ما بين 14.1 و14.7 مليار دولار أميركي.

شكرا لمتابعينا قراءة خبر رئيس شركة أسلحة إيطالية: حظر الصادرات للسعودية سيضر بأوروبا في عيون الجزيرة ونحيطكم علما بان محتوي هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري العربية نت ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر عيون الجزيرة وانما تم نقله بالكامل كما هو، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي العربية نت مع اطيب التحيات.

*** تنويه هام ***
موقع عيون الجزيرة لا يمت بأي صلة لشبكة الجزيرة الاخبارية او قنوات الجزيرة القطرية فنحن موقع اخباري خليجي متعدد المصادر