الارشيف / أخبار الرياضة

«الشقي» لحمدان بن محمد بطل «القفال 29» | عيون الجزيرة

توج طاقم السفينة الشقي 96 لمالكها سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي وبقيادة النوخذة خلف بطي مصبح الغشيش بالمركز الأول لسباق النسخة التاسعة والعشرين لحدث سباق القفال للسفن الشراعية المحلية 60 قدماً والذي أقيم أمس بدعم ورعاية كريمة من سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي وزير المالية.

وتوج الشيخ سعيد بن حمدان بن راشد آل مكتوم رئيس نادي حتا أصحاب المراكز الخمسة الأولى وسلمهم الدروع الخاصة بالحدث بعد وصولهم عند خط نهاية المرحلة الأولى بين جزيرتي صير بونعير والقمر وسط حضور جماهيري رائع وزفة فرح احتفاء بوصول المشاركين بسلام إلى شواطئ دبي في واحد من أكثر السباقات البحرية إثارة في السنوات الأخيرة، وبحضور علي ناصر بالحبالة نائب رئيس مجلس إدارة نادي دبي الدولي للرياضات البحرية، ومحمد عبدالله حارب وجمال زعل بن كريشان عضوي مجلس الإدارة وهزيم القمزي مشرف السباق.

وتذوق طاقم السفينة الشقي 96 طعم الفوز باللقب الكبير للمرة الأولى، وأصبح البطل رقم 17 في تاريخ السباقات منذ عام 1991، واحتاج إلى 10 ساعات وتسع دقائق و17 ثانية لبلوغ خط النهاية، بعدما بذل طاقمه مجهوداً خرافياً في توجيه المحمل نحو الهدف والاستفادة من سرعات الرياح المتباينة والمتقلبة ليعيش الفريق فرحة عارمة بعد الوصول إلى خط النهاية محققين الإنجاز الأهم في مسيرة السفينة.

وكان السباق الكبير قد انطلق في الصباح الباكر من جزيرة صير بونعير باتجاه نقطة خط النهاية الأول قبالة جزيرة القمر والتي تبعد عن نقطة البداية مسافة 23.6 ميل بحري للاستفادة من رياح الجزيرة الصباحية والتي بشرت بقوتها بسباق سريع غير أن مياه منطقة الضليمة أبت إلا أن تؤخر وصول المحامل إلى نقطة النهاية الأولى في وقت قياسي

واضطر النواخذة والبحارة إلى انتظار تحسن سرعات الرياح لقطع المسافة الممتدة بين الجزيرتين في زمن طويل تجاوز السبع ساعات لوصول أول المحامل ومن ثم عبور عوامات خط النهاية في المرحلة الأولى.

ولمع نجم السفينة الشقي 96 منذ البداية حيث اختار النوخذة خلف بطي مصبح الغشيش المسار المناسب الذي جعله يتصدر جميع المراحل ويقبض على الصدارة بكل قوة ليصل أولاً إلى خط العبور في المرحلة الأولى بجدارة.

تهان حارة

وحرص الشيخ سعيد بن حمدان بن راشد آل مكتوم على توجيه التهاني الحارة لأبطال السباق، مشيداً بمستوى المشاركة وجهود النواخذة والملاك والبحارة المشاركين في الحدث وكذلك اللجنة العليا المنظمة والشركاء من الدوائر الحكومية والمؤسسات الوطنية التي عملت بقلب رجل واحد طوال الفترة الماضية.

كما أهدى خلف بطي مصبح الغشيش نوخذة السفينة الشقي 96 إنجاز الفوز باللقب إلى مالك السفينة سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي على دعمه وتشجيعه المستمر لطاقم المحمل الشقي وأيضا تقديرا لدعمه وتشجيعه المستمر لجميع الرياضات والألعاب

ووجه الغشيش الشكر والتقدير إلى سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي وزير المالية على دعمه الكبير لحدث سباق القفال وتشجيعه الدائم للملاك والنواخذة بالحوافز السخية الأمر الذي أثمر عن حضور متميز تمثل في تسجيل الرقم القياسي في عدد المحامل المشاركة ووصوله إلى 131 سفينة.

من جهته، هنأ علي ناصر بالحبالة نائب رئيس مجلس إدارة نادي دبي الدولي للرياضات البحرية نائب رئيس اللجنة العليا المنظمة للحدث سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي بالإنجاز الكبير الذي حققه طاقم السفينة الشقي 96، وكذلك حصول سفنه زيوريخ 120 بقيادة خليفة مهير المزروعي وغازي 103 بقيادة أحمد سعيد الرميثي والوصف 87 بقيادة محمد حمد الغشيش على المراكز الثاني والرابع والخامس.

ووجه بالحبالة خالص الشكر والتقدير إلى سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي وزير المالية على دعمه المتواصل والكبير للسباق الأمر الذي شكل سنداً حقيقيا لاستمراره سنوياً وتحوله إلى عرس تراثي غير مسبوق وكرنفال رياضي رائع.

ونقل نائب رئيس مجلس إدارة النادي تحيات وتبريكات سمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم رئيس النادي وإخوانه رئيس وأعضاء مجلس إدارة النادي لجميع المشاركين والفائزين المتوجين بالألقاب وكذلك جميع اللجان التي عملت على إنجاح السباق ووصول المحامل والمشاركين بسلام إلى شواطئ دبي.

كما وجه بالحبالة الشكر الجزيل إلى سمو الشيخ سعيد بن حمدان بن راشد آل مكتوم رئيس نادي حتا الثقافي الرياضي على تشريفه حفل الختام وقيامه بحضور مراسم التتويج وتسليم الكؤوس والميداليات لأصحاب الفوز في العرس الكبير.

وتوجه هزيم محمد القمزي مدير إدارة السباقات في نادي دبي الدولي للرياضات البحرية مشرف سباق القفال بالشكر الجزيل إلى القيادة العامة في شرطة دبي بمختلف إداراتها والى القيادة العامة لشرطة الشارقة وإدارة اليخوت الأميرية في دبي وجهاز حماية المنشآت الحيوية والسواحل (قيادة السرب الرابع - دبي) والإدارة العامة للدفاع المدني في دبي وبلدية دبي ومؤسسة دبي للإعلام (قناة دبي الرياضية) ومؤسسة أبوظبي للإعلام (قناة ياس الرياضية) وهيئة الطرق والمواصلات في دبي.

كما أثنى القمزي على الدور الكبير وتعاون العديد من المؤسسات من بينها مراسي (بي أند أو) ومؤسسة دبي لخدمات الإسعاف وإدارة العمليات البحرية في سلطة مدينة دبي الملاحية ومؤسسة (جيو ريسينيغ) الفرنسية.

حريز المر يتابع السباق

تابع حريز المر محمد بن حريز رئيس اتحاد الإمارات للرياضات البحرية سباق القفال التاسع والعشرين، يوم أمس، من على دراجة مائية من الانطلاقة في جزيرة صير بونعير حتى خط النهاية قبالة شواطئ دبي.

محمد حارب: أصعب سباق في تاريخ القفال

وجه محمد عبد الله حارب عضو مجلس إدارة نادي دبي الدولي للرياضات البحرية المدير التنفيذي للنادي الشكر الجزيل إلى جميع النواخذة والملاك المشاركين في سباق النسخة التاسعة والعشرين لسباق القفال والذي نظمه نادي دبي الدولي للرياضات البحرية بالتعاون مع الشركاء الاستراتيجيين.

وقال:يسعدني أن أبارك لأطقم السفن الشقي 96 وزيوريخ 120 وحشيم 199 وغازي 103 والوصف 87 على تميزها وعطائها الكبير طوال مراحل السباق التي امتد لما يزيد على 10 ساعات متواصلة لينالوا شرفاً عظيماً بالصعود إلى منصة التتويج في أغلى بطولات الرياضات البحرية.

وأكد أن سباق يوم أمس من أصعب السباقات التي مرت في تاريخ القفال بعد تعديل الموعد عدة مرات وتفهم المشاركين واللجان لكل تلك الظروف وأيضاً للحالة التي كان عليها البحر حينها، حيث كنا نتوقع رياح (ولم)، غير أنها لم تكن كذلك وتعطلت حركة السفن تقريباً في الفترة الصباحية وحتى الوصول لنهاية المرحلة الأولى لكن الأمور تغيرت تماماً بعد الظهيرة والحمد لله ظهر سباق من نوع آخر بعدها.

شكرا لمتابعينا قراءة خبر «الشقي» لحمدان بن محمد بطل «القفال 29» | عيون الجزيرة في عيون الجزيرة ونحيطكم علما بان محتوي هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري الخليج ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر عيون الجزيرة وانما تم نقله بالكامل كما هو، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي الخليج مع اطيب التحيات.

*** تنويه هام ***
موقع عيون الجزيرة لا يمت بأي صلة لشبكة الجزيرة الاخبارية او قنوات الجزيرة القطرية فنحن موقع اخباري خليجي متعدد المصادر