توأمة مضمار جبل علي مع «كبانيللي» العريق تتعزز بعد 15 سنة | عيون الجزيرة

توأمة مضمار جبل علي مع «كبانيللي» العريق تتعزز بعد 15 سنة | عيون الجزيرة
توأمة مضمار جبل علي مع «كبانيللي» العريق تتعزز بعد 15 سنة | عيون الجزيرة

تستعرض صفوة الجياد العربية قدراتها في سباق دبي الدولي بالعاصمة الإيطالية روما، ويحتضن مضمار كبانيللي العريق في روما عصر اليوم، نسخة جديدة هي الخامسة عشرة على التوالي من فعاليات سباق دبي الدولي للخيول العربية الأصيلة المعروف باسم «يوم دبي في روما» برعاية سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي وزير المالية وبدعم كبير من إسطبلات شادويل على شرف مشروع التوأمة والشراكة الاستراتيجية بين مضمار جبل علي ومضمار روما، والتي بلغت أيضاً عامها الخامس عشر بفضل دعم واهتمام سمو الشيخ أحمد بن راشد آل مكتوم راعي مسيرة المضمار الأصفر في دبي.

تعد شراكة مضمار جبل علي لسباق الخيل،مع مضمار كبانيللي بين صرحين عملاقين في الإمارات وإيطاليا، وهي بدأت منذ عام 2005،ومستمرة بعد 15 سنة بتحقيق الإنجازات.

وأثمرت هذه التوأمة في تنظيم مضمار كابنيللي في عام 2013 حدثاً تاريخياً فريداً، تمثل في تنظيم أول سباق للخيول العربية الأصيلة على هذا المضمار العريق الذي ينظم سباقات الخيول المهجنة الأصيلة منذ أكثر من 136 عاماً.

ولم يكن لهذه النجاحات ان تتحقق لولا دعم سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، وتوجيهات سمو الشيخ أحمد بن راشد آل مكتوم، وكذلك دعم سفارة الدولة في روما واهتمام السفير عمر عبيد وكافة أركان السفارة بجانب المشاركة الفاعلة لطيران الإمارات التي اقترنت بهذا الحفل منذ انطلاقته الأولى .

ويتضمن الحفل سبعة أشواط مثيرة ثلاثة منها للجياد العربية الأصيلة تشهد مشاركة خيلين لراعي السباق من إسطبلات سموه في فرنسا، بجانب صفوة من أفضل الجياد في إيطاليا وأوروبا، ويكتسب الحفل نهكة كلاسيكية خاصة عبر سباقي الغينيز الإيطاليين للخيول عمر ثلاث سنوات، وهما أول سباقين كلاسيكيين في أوروبا لهذا العام.

الحفل، لاسيما في شقه الكلاسيكي، جذب عدداً من الخيول البريطانية التي يندر أن تتجه إلى الساحة الإيطالية بجانب خيول من فرنسا وغيرها كما استهوى أيضاً مجموعة فرسان الصف الأول العالميين أبرزهم فرانكي ديتوري وريان ومور وجيرالد موس وأنطونيو فريسيو وأندريه أتزيني بجانب نجوم الساحة الإيطالية.

وتتصارع عشرة جياد عربية أصيلة على لقب سباق دبي الدولي (ليستد) على مسافة 2000 متر يتقدمها «رامز العزيز»، ويسعى هذا المهر المميز لمعانقة اللقب للمرة الثانية على التوالي بعد أن أحرزه في العام الماضي ،ويحتدم الصراع بوجود غريمه ووصيفه في العام الماضي «نو آند نو الموري» لسمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم،وتتعاظم أيضاً حظوظ كل من «مشهور الخالدية» الفائز مرتين و«كنان» لياس لإدارة السباقات العائدة لسمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة.

وتبلغ الإثارة قمة أخرى في الشوط الرابع للخيول المهجنة الأصيلة بمشاركة 9 مهرات وأفراس حيث تتجه الأنظار نحو الفرس «موسا دوريون» ابنة فحل شادويل «نايف» لتقول كلمتها، لكن الخطورة عليها تأتي من وصيفتها ثلاث مرات «بارتي غوار» الساعية للإطاحة بها هذه المرة.

ويفتتح الحفل الكلاسيكي بشوط ممتع للجياد العربية «تاجر ستيكس للمهرات» برعاية سفارة الدولة في روما واجتذب ست مهرات فقط يتنافسن على مسافة 2000 متر أبرزهن المهرة «بيان» لسمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم.

ويمسك المهر «فروزن جوك» بزمام المنافسة في الشوط الثاني للأمهار عمر ثلاث سنوات برعاية طيران الإمارات على مسافة 2000 متر ويسعى بإشراف غيتانو ماريا وقيادة صموييل ديانا لتسجيل فوزه الرابع من خمس مشاركات حتى الآن ويعتبر المرشح الأقوى خاصة أنه يتجه لخوض الدربي الإيطالي. ومن أبرز منافسيه «أتوم هيرث ماذر» ممثل المدرب بوتي بقيادة أندريه أتزيني بجانب الفائز في مشاركتيه الأخيرتين غادرن أوف إيدن بإشراف ساغيامو فابيو وقيادة كارلو فيوشي.

وتتنافس 9 أمهار في عمر ثلاث سنوات على مسافة 1500 متر في الشوط الثالث (فحول شادويل العربية) ويتصدر الترشيحات «آمور» بإشراف ناردوي ماسيملينو وقيادة سيلفانو دالاس عقب فوزه في مشاركته الأخيرة وحلوله ثانياً في أول تجربة، ولا يقل عنه خطورة «أفيز دو باين» من طرف المدرب بوتي بقيادة أندريه فيلي، بجانب رفيقه في الإسطبل «داغيو لوتوا» الذي حل ثانياً خلف «آمور» .

ميرزا الصايغ: السباق محطة عالمية مهمة

أكد ميرزا الصايغ مدير مكتب سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، رئيس اللجنة المنظمة لسباقات جائزة سموه العالمية، أن السباق يعتبر محطة عالمية مهمة والذي يقام بتوجيهات ورعاية سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي وزير المالية.

وقال إن السباق يحظى باهتمام كبير من قبل الملاك والمربين والمدربين وجميع المهتمين بهذه الرياضة ويعتبر بمثابة دعم كبير للخيول العربية الأصيلة في أوروبا عموماً وإيطاليا على وجه الخصوص، مشيراً إلى أن الحدث كانت له أصداء دولية كبيرة في الفترة الماضية وحقق العديد من الأهداف الرامية إلى إعلاء شأن الخيل العربي وذلك عبر إثراء حركة البيع والشراء ودخول ملاك ورعاة جدد وأسهم في تحديث القوانين بما يتناسب مع سباقات الخيول العربية مما انعكس إيجاباً على حضور الخيل العربي في مختلف المضامير سواء الأوروبية أو العالمية الأخرى.

الحلواني: شراكتنا مع «كبانيللي» استراتيجية

أعرب المهندس شريف الحلواني، مدير مضمار جبل علي، عن ارتياحه للكيفية التي تمضي بها التوأمة مع مضمار كبانيللي روما والتي تمت منذ 15 عاماً.

وقال: علاقاتنا مع مضمار كبانيللي روما تعتبر شراكة استراتيجية ونحن نمضي فيها بخطى ثابتة طبقاً لتوجيهات راعي المضمار سمو الشيخ أحمد بن راشد آل مكتوم الذي يدرك أبعادها في فتح آفاق أرحب للمضمار الأصفر يطل منها إلى العالمية.

وأضاف: سعدنا في حفل ختام الموسم في جبل علي بمشاركة مضمار كبانيللي في رعاية أحد الأشواط المهمة ما أضفى على الحفل الأخير بعداً دولياً .

شكرا لمتابعينا قراءة خبر توأمة مضمار جبل علي مع «كبانيللي» العريق تتعزز بعد 15 سنة | عيون الجزيرة في عيون الجزيرة ونحيطكم علما بان محتوي هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري الخليج ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر عيون الجزيرة وانما تم نقله بالكامل كما هو، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي الخليج مع اطيب التحيات.

*** تنويه هام ***
موقع عيون الجزيرة لا يمت بأي صلة لشبكة الجزيرة الاخبارية او قنوات الجزيرة القطرية فنحن موقع اخباري خليجي متعدد المصادر