السعودية الأن | «استطلاعات» حول «منع التمييز» تثير الشكوك.. الانتقاد.. التراشق

السعودية الأن | «استطلاعات» حول «منع التمييز» تثير الشكوك.. الانتقاد.. التراشق
السعودية الأن | «استطلاعات» حول «منع التمييز» تثير الشكوك.. الانتقاد.. التراشق

«عكاظ» (جدة )

قبل أن يجف المداد الذي حرر به المركز الوطني للاستطلاعات عن نتائج استبيانه حول أشكال التمييز بين المرأة والرجل، وتأكيده بعدم وجود أي نوع من أنواع التمييز بين الجنسين في المجتمع السعودي بحسب استطلاعاته، رشق مواطنون ومواطنات الاستبيان على موقع التواصل الاجتماعي الشهير «تويتر»، منتقدين نتائج الاستطلاعات ومتسائلين عن بنائها العلمي.

النتيجة التي خلص إليها المركز الوطني للاستطلاعات، نشرت على موقعه في منصة التدوينات القصيرة «تويتر» في الساعة التاسعة والنصف مساء الأحد الماضي، وأثار التباين بين نتيجة استبيان المركز، والواقع الماثل على الأرض موجة من التفاعلات والتغريدات. وعلقت المغردة هيفاء منتقدة النتيجة القاطعة التي وصل إليها استطلاع المركز بعدم وجود تمييز بين الجنسين في المجتمع السعودي، وتقول «التمييز موجود في كل دول العالم من أقواها إلى أضعفها.. الأهم هو إرادة التغيير والعلاج والإصحاح وهو ما يحدث عندنا».

وعلى رغم التأكيد الجازم من المركز الوطني بعدم وجود تمييز بين الجنسين، إلا أن ثمة اتجاهات إلى التمييز في بعض الوظائف والحيلولة من بعض الجهات دون وصول المرأة إلى مواقع صنع القرار في الجهات الحكومية، غير أن الإرادة الحقيقية في التغيير قادت المرأة إلى مواقع قيادية في الدبلوماسية والاقتصاد والتخطيط وفي إدارة المجالس المحلية.

وتقول إحدى المغردات «ما كان مستحيلا بالأمس أضحى اليوم سهلا ميسورا، في إمكان المرأة اليوم أن تقود مركبتها الخاصة للوصول إلى مقر عملها لترأس اجتماعا غالب حضوره من الرجال.. التمييز بين الجنسين واقع لكنه يتلاشى رويدا رويدا».


شكرا لمتابعينا قراءة خبر السعودية الأن | «استطلاعات» حول «منع التمييز» تثير الشكوك.. الانتقاد.. التراشق في عيون الجزيرة ونحيطكم علما بان محتوي هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري صحيفة عكاظ ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر عيون الجزيرة وانما تم نقله بالكامل كما هو، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي صحيفة عكاظ مع اطيب التحيات.

*** تنويه هام ***
موقع عيون الجزيرة لا يمت بأي صلة لشبكة الجزيرة الاخبارية او قنوات الجزيرة القطرية فنحن موقع اخباري خليجي متعدد المصادر