اليمن الان | الكشف عن مقترح جديد من الامم المتحدة يسبتعد " غريفيث" ومسئول اممي كبير يصل "عدن" في مهمة طارئة ( تفاصيل) | عيون الجزيرة

اليمن الان | الكشف عن مقترح جديد من الامم المتحدة يسبتعد " غريفيث" ومسئول اممي كبير يصل "عدن" في مهمة طارئة ( تفاصيل) | عيون الجزيرة
اليمن الان | الكشف عن مقترح جديد من الامم المتحدة يسبتعد " غريفيث" ومسئول اممي كبير يصل "عدن" في مهمة طارئة ( تفاصيل) | عيون الجزيرة

كشف مصدر رفيع في الحكومة اليمنية عن اقتراح للأمين العام للأمم المتحدة أنتونيو غوتيريش على الحكومة اليمنية بعقد لقاء يتم خلاله مراجعة ما ورد في رسالة الرئيس عبد ربه منصور هادي إلى الأمين العام، التي حملت حزمة ملاحظات من أهمها أن الحكومة ترى أن أداء المبعوث شهد تجاوزات عديدة.

ولن يشهد اللقاء مشاركة المبعوث الأممي ولكنه سيكون عبر الأمين العام أو من ينوب عنه من عنده.

وقال المصدر للشرق الاوسط: «سنتباحث مع الأمين العام أو من ينوب عنه عن تجاوزات المبعوث»، وأضاف: «سنخبره بأننا لن نقبل بجملة أمور أهمها التركيز على المرجعيات الثلاث وعدم المساواة بين الانقلاب والحكومة والالتزام ببنود (اتفاقية استوكهولم) وعدم اتخاذ اجراءات احادية الجانب، وعلى ضوء ذلك الاجتماع ستحدد الحكومة موقفها من مسألة إعادة التعاطي مع المبعوث الأممي من عدمها».

في الوقت نفسه، قال مصدر أممي مسؤول ، إن «غوتيريش أوضح موقفه، ولا أعتقد أن هناك أي خطط لاجتماعات قريبة».

متحدث باسم أنطونيو غوتيريش، أعلن قبل أيام بأنه «يؤكد ثقة الأمين العام في مبعوثه الخاص لليمن وعمله»، وفقا لما نشره موقع الأمم المتحدة الإلكتروني الذي ذكر أن المتحدث، وهو ستيفان دوجاريك، نقل عن غوتيريش قوله في رده على الرسالة «إن التزام الأمم المتحدة تجاه (اتفاق استوكهولم) ينبع أولاً، وقبل كل شيء، من رغبة عميقة لتخفيف معاناة الشعب اليمني، والمساعدة في معالجة الأزمة الإنسانية»، مضيفاً أن «الأمين العام أكد للرئيس هادي أن المبعوث الخاص سيضاعف جهوده لدعم الطرفين؛ الحكومة و(أنصار الله) (الحوثيين)، للوفاء بالتزاماتهما التي أعلناها في استوكهولم، وأنه سيفعل ذلك بشكل متوازن يدعم التوصل إلى حل سياسي دائم للصراع»

ووصل الجنرال مايكل لوليسغارد، رئيس لجنة تنسيق إعادة الانتشار في الحديدة، الأحد، إلى العاصمة اليمنية المؤقتة عدن.

وأفادت مصادر صحفية أن لوليسغارد سيلتقي أعضاء الفريق الحكومي في لجنة إعادة الانتشار رغم تحفظ الشرعية اليمنية على ما أسمي بإعادة الانتشار أحادي الجانب الذي أعلنت ميليشيات الحوثي تنفيذه من موانئ الحديدة والصليف ورأس عيسىى.

وكان رئيس الفريق الحكومي في اللجنة قد وصف اعادة الانتشار الحوثية بـ" المسرحية" تحت غطاء أممي، ومخالفة لاتفاق ستوكهولم، حيث تم تجاهل الفريق الحكومي ولم يشارك في عملية المراقبة والتحقق من إعادة الانتشار.

يأتي هذا بعد أن تعهد الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريس، في رسالة إلى الرئيس عبد ربه منصور هادي بتكثيف الجهود من أجل تنفيذ اتفاق ستوكهولم بكافة بنوده، بعد انتقاد الحكومة اليمنية لمساعي المبعوث الأممي إلى اليمن (مارتن غريفيثس) بشأن اتفاق الحديدة وإعادة الانتشار فيه، واتهامه بعدم الحياد وشرعنة سيطرة الميليشيات على موانئ الحديدة.

يذكر أن كبير المراقبين الدوليين في اليمن، الجنرال مايكل لوليسغارد، كان أكد الأسبوع الماضي أن فريقه ملتزم بتنفيذ اتفاق الحديدة بشكل كامل.

واتهم لوليسغارد الشهر الماضي ميليشيات الحوثي بوضع عراقيل أمام خطة إعادة الانتشار بالحديدة والموانئ.

 وأكد في محضر اجتماع لجنة إعادة الانتشار الرابع، أنه سيبلغ الأمم المتحدة بهذا الخصوص، مشيراً إلى أنه سيرسل رسالة يوضح فيها النقاط التي يسببها مماطلة الحوثيين في تنفيذ الاتفاق.

شكرا لمتابعينا قراءة خبر اليمن الان | الكشف عن مقترح جديد من الامم المتحدة يسبتعد " غريفيث" ومسئول اممي كبير يصل "عدن" في مهمة طارئة ( تفاصيل) | عيون الجزيرة في عيون الجزيرة ونحيطكم علما بان محتوي هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري اليمن السعيد ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر عيون الجزيرة وانما تم نقله بالكامل كما هو، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي اليمن السعيد مع اطيب التحيات.

*** تنويه هام ***
موقع عيون الجزيرة لا يمت بأي صلة لشبكة الجزيرة الاخبارية او قنوات الجزيرة القطرية فنحن موقع اخباري خليجي متعدد المصادر