راشد بن حميد: الاستثمار يدعم استقرار الأندية | عيون الجزيرة

راشد بن حميد: الاستثمار يدعم استقرار الأندية | عيون الجزيرة
راشد بن حميد: الاستثمار يدعم استقرار الأندية | عيون الجزيرة
عجمان: مصعب الفكي

أكد الشيخ راشد بن حميد النعيمي رئيس دائرة البلدية والتخطيط بعجمان رئيس نادي عجمان، أن نهضة نادي عجمان والنتائج الجيدة التي ظل يحققها في الفترة الماضية تعود للإدارة واللاعبين والجهاز الفني وجميع العاملين في النادي.

قال: هناك انسجام بين الجميع في النادي، نحن نعمل وفق منظومة منسجمة، لا نحبذ جلب اللاعبين في كل فترة انتقالات، كلمّا تم التغيير في الفريق، احتاجوا إلى وقت أطول للتأقلم ومن أهم إيجابيات الفريق هو انسجام اللاعبين، كما أن اختيار اللاعبين الأجانب كان موفّقاً، أتحدث دائماً مع الإدارة حول ضرورة التأني واختيار اللاعب المناسب الذي يمكن أن ينسجم مع المجموعة، هناك أندية تستعجل في تغيير اللاعبين، وخلال الموسم كان هناك التزام من اللاعبين ومن المدرب، الجميع كانوا وراء ثبات عجمان في وسط الدوري وتقديمه لأداء مميز.

جاء ذلك خلال «مجلس راشد بن حميد» في عجمان أمس الأول، بحضور عدد من الشخصيات الرياضية البارزة، ودار الحديث حول العديد من المواضيع المطروحة في الساحة الرياضية منها عودة الدعم لاتحاد الكرة وسقف رواتب اللاعبين، كما ناقشت الجلسة نتائج منتخبنا الوطني الأخيرة وهل استفدنا من الاحتراف عموماً.

حضر المجلس مروان بن غليطة رئيس اتحاد كرة القدم، سامي القمزي عضو شركة شباب الأهلي لكرة القدم، أحمد الرميثي رئيس شركة نادي الوحدة لكرة القدم، سالم عبيد الشامسي رئيس مجلس إدارة نادي الشارقة، خليفة الجرمن رئيس مجلس إدارة نادي عجمان، أحمد حسن الفورة نائب رئيس مجلس إدارة نادي عجمان، اللواء «م» صالح المطروشي مستشار سمو ولي عهد عجمان، وعيسى هلال الأمين العام لمجلس الشارقة الرياضي، وشهد المجلس حضور ثلاثة من رؤساء مجلس إدارة عجمان السابقين هم عبدالله سعيد النعيمي وعبيد الزعابي وخليفة الجراح، وثلاثة من أعضاء الهيئة العامة للرياضة هم رائد الزعابي وشريف العوضي وعدنان الزعابي، ومحمد سعيد النعيمي عضو لجنة المحترفين السابق، ومحمد عمر عضو اتحاد الكرة ورئيس لجنة الحكام السابق، وأحمد الرئيسي مدير مركز شباب عجمان، وراشد أميري نائب المدير التنفيذي لشؤون القنوات في مؤسسة دبي للإعلام ومحمد مطر غراب محلل قنوات دبي الرياضية، وأدار الحوار الإعلامي عدنان حمد.

وطالب الشيخ راشد بن حميد النعيمي الجميع بدعم الاتحاد ولجنة دوري المحترفين لأنهما يخططان لمستقبل كرة الإمارات وقال: مستقبل كرة الإمارات في الاحتراف وهو أساس تقدم الاتحادات في كل العالم، طريقة إدارة الاحتراف يمكن أن تكون أفضل من ذلك، ربما لم نوفق في بعض القرارات ولكن علينا كمسؤولين في الأندية أن نطور من العمل، هناك مسؤولية على الجميع، حكومتنا حريصة أن نكون في الريادة، لذلك علينا التطوير ونرى أفضل الممارسات ونطبقها، لن نتطور بالانتقاد؛ بل بالعمل الجاد.

وعن سقف رواتب اللاعبين قال: يجب أن نعمل على أن تكون شركات كرة القدم محكومة بأنظمة، وتقدم ميزانية للسنة المالية، وكل نادٍ يصرف حسب ميزانيته، مثل ما يحدث في الدوريات الأوربية الكبرى، التطور لا يكون إلا بالمال والاستثمار الذي سيدعم استقرار النادي.

من جانبه، أوضح مروان بن غليطة أن هناك إيجابيات وسلبيات للاحتراف لكن الإيجابيات بلا شك أكثر وقال: إذا لم نبدأ بالاحتراف في وقت مبكر، لكنا ضمن الهواة لكن تطبيق الاحتراف ساهم بالرقي في المنظومة الرياضية، تقدمنا كثيراً في جانب ترخيص الإداريين وتقنية الفيديو وارتفاع معاير التدريب، ورخص أندية الدرجة الأولى كل هذه إيجابيات.

وعن سقف رواتب اللاعبين قال: لم نخترع سقف الرواتب؛ بل هو موجود في النظام الأساسي، نحن فقط فعلنا هذا البند، أعتقد أن الأسعار تدنت كثيراً بسبب السقف والفئات المشمولة، لا نريد أن يكون هناك شركة أو نادي عليه ديون.

واعترف ابن غليطة بوجود تجاوزات في بعض الأندية لكنه أكد عدم وجود شكوى من أي لاعب، لأن معظم المبالغ كانت تصرف لهم من شركات خاصة. وأكد ابن غليطة أن الاتحاد لم يفكر بزيادة عدد اللاعبين الأجانب كما أشيع مؤخراً، مبيناً أن التجربة السعودية لم تكن مدروسة حسبما أكدوا له بعد جلوسه مع المسؤولين هناك، وأنهم ربما يعودوا إلى النظام القديم.

ورفض ابن غليطة الحديث عن ترشحه لدورة جديدة، مؤكداً أن الأمر سابق لأوانه مبيناً أنه يعمل الآن على تطوير اللوائح والنظم في الاتحاد.

ورأى سامي القمزي أن تحديد سقف الرواتب لا يصب في مصلحة تطوير اللعبة، مبيناً أن الأمر يتوقف على النادي إذا ما كان لديه القدرة على الصرف فلماذا نمنعه؟.

وقال: إن الأندية لن تلتزم بالسقف وستجد طرقاً للتلاعب.

ورأى القمزي أن الأندية لن تستطيع جذب رعاية للنادي إذا لم يكن الحضور الجماهيري يفوق 20 ألف في المدرجات.

وقال أحمد الرميثي إن الأندية التي طالبت بتحديد سقف رواتب اللاعبين هي التي تطالب حالياً برفع السقف مشيراً إلى أن التسرع في القرارات يقود إلى أخطاء إدارية يصعب تداركها مستقبلاً.

وكشف الرميثي عن أن ما يشاع عن صرف اتحاد الكرة 300 مليون درهم على المنتخب خلال بطولة آسيا لا يبدو صحيحاً، مشيراً إلى أن المبلغ صرف على اللاعبين خلال عشر سنوات من الإعداد في المنتخبات المختلفة واعتبر أن المبلغ عادي.

وأكد سالم الشامسي أن الشارقة نجح في دمج جماهير الناديين «الشارقة والشعب»، للوقوف خلف الفريق في الموسم المنتهي، ما أثمر عن فوز الفريق بدرع الدوري.

وأوضح عيسى الهلال أن المنتخب تأثر كثيراً بغياب اللاعب عمر عبد الرحمن «عموري»، مبيناً أن وجوده كان سيخدم المنتخب كثيراً في كأس آسيا التي استضافتها الدولة مؤخراً.

وأوضح خليفة الجرمن أن «الإعلام صور أن هناك لاعبين يتقاضون مبالغ لا يستحقونها وهذا غير جيد لأنهم موهوبون وهذا حقهم».

شكرا لمتابعينا قراءة خبر راشد بن حميد: الاستثمار يدعم استقرار الأندية | عيون الجزيرة في عيون الجزيرة ونحيطكم علما بان محتوي هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري الخليج ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر عيون الجزيرة وانما تم نقله بالكامل كما هو، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي الخليج مع اطيب التحيات.

*** تنويه هام ***
موقع عيون الجزيرة لا يمت بأي صلة لشبكة الجزيرة الاخبارية او قنوات الجزيرة القطرية فنحن موقع اخباري خليجي متعدد المصادر